يُعتبر العمل الحر عملًا فريدًا من نوعه، يمنحك تغييرًا كليًا في حياتك، العمل الحر هو العمل لحسابك الشخصي، وهذا يعني أنك لن تُصبح تابعًا لشركة، أو مؤسسة معينة تعمل لصالحها، ستتحكم في وقت ومكان وطريقة أداء عملك بدون أي قيود، يُمكنك العمل سواء ليلًا أو نهارًا، في المنزل أو الحديقة أو أي مكان آخر، بملابسك المفضلة أو حتى ملابس نومك، فلا مزيدَ من القيود. لكن مزيد من الحرية والإبداع، مزيد من الاستقلالية والحد من الروتين والملل، لن تصبح مقيدًا بعد الآن بالعمل من مكتبك 8 ساعات متواصلة، لن تتلقى أوامر لتنفيذها من مديرك بعد الآن، ولن تنتظر مرتبك نهاية كل شهر.

لكن بالطبع لا يناسب العمل الحر أو المستقل كافة الأشخاص، فهناك أشخاص لا يستطيعون العمل إلا في المؤسسات والشركات ومن داخل مكتبه، البعض لا يستطيع التحكم في وقته، لا يستطيع ترتيب أولوياته بنفسه ولا يستطيع العمل إلا لو أصبح تحت رقابة مديره بالعمل، لكن قبل البدء في العمل المستقل كــ”فريلانسر” عليك التأكد أولا هل يناسبك أم لا. على الرغم من كل ذلك فإن العمل الحر هو الأفضل بالتأكيد وهو المستقبل، إن كنت لا تعتقد ذلك أو لا تتفق معي، فلابد من إتمام قراءة التقرير للنهاية، ففي هذا التقرير سأوضح لك في عدة نقاط لماذا العمل المستقل هو الأفضل، ولماذا يجب عليك أن تُصبح فريلانسر.

1- سوف تعمل متى تُرِدْ

2- ستؤدي عملك في المكان الذي تريده

3- سَتُصبح مسؤولًا عن نفسك

4- إشباع الإبداع، وتنمية الموهبة

5- سوف تحصل على الخبرة اللازمة

6- العمل المُستقل يمنحك المرونة

7- العمل الحر يساعدك على التطور والوصول للعالمية

8- الأمن والاستقرار الوظيفي

9- التحكم في الوظائف، واختيار عملائك

10- الفوائد المالية

بقلم  : محمد الجاويش